حامورابي
Jun 12, 2018
لكنني تعبت
عندما التقي بأصنامكم
سأخبرهم بكل شيء
‏سوف اقول لهم بأنني تعبت
اغرقوني عبادكم
حكموا علي بالموت حرقاً
نهبوني حريتي، فطرتي وفرجي
لم يتركوا لي سوى الورق، وقلمٌ ازرق ممضوق
و قبرٍ
عندما التقي بأصنامكم
سأخبرهم عن أخي المدنس
عن جسدي الملوث
سأخبرهم عن عبادِهم
سأخبرهم عن حروبهم، دماءهم
و اطفال سوريين
عن فقري، عيناي، ويداي
عن اموالهم، وفسادهم
سيسألوني (اصنامكم)؛
‏هل عشتِ؟
نفخنا فيك روحاً.. هل تنفستِ؟
‏تقريبًا .. لكنه لم يكن كافياً
‏كيف ذلك ؟
‏بتّ أتألم
بتّ اراكم وحوشاً منذ صغري
بتّ احدق في خلقكم، سماءكم، نجومكم
هل انتم هنا؟
أتألم بصمتٍ
لماذا؟
لأنني منهم.. ومنكم