ودينا السينما
Jun 12, 2018
بعد سنة تقريباً
سوف أُمحى من ذاكرتهم
سأكون تلك العمة التي اختفت
سأكون تلك الخالة التي كانت
لدينا ذكريات جميلة معها ولكن منسيه
نعرف اسمها، ماهيتها، ولكن ليس وجهها
اين ذهبت؟ لماذا اختفت؟
من سيأخذنا الى صالة الالعاب؟
من ستدافع عنا اذا زُل لساننا؟
وعدتنا بالعودة ولم تعد
احبكم يا اسباب حياتي
يا سببٌ كان في بقائي
يا نورٌ في زاوية عتمتي
بعد سنه عندما يروني
لن يتعرفوا علي
وهذا مايقتلني